هل يجب إشراك الزوجة في التَّخطيط الماليّ للأُسرة؟

هل يجب إشراك الزوجة في التَّخطيط الماليّ للأُسرة؟

يجب على الزوج جعل الأمور أكثر بساطة واستمرار تحفيزه ودعمه لزوجته من أجل التّعامل مع أي أزمة ماليّة قد تطرأ. فالمرء لا يُحب أن تقع عائلته في فخ المُحتالين أو سوء التصرّف خلال غيابه.

ترجع أهمية مشاركة الزوجة في عمليّة التَّخطيط الماليّ والاستثماريّ للأُسرة في التالي:

  1. مُساعدتك في اختيار الأفضل
    من خلال مُشاركة الزوجة في اتَّخاذ القرارات الاستثماريَّة، وإطلاعها على الأدوات التي تستثمر فيها، حتى تكون لديها خبرة ولو بسيطة باستثماراتك الحاليَّة وبرامج التَّأمين التي تُشارك بها. وبالتالي يُمكنها مُساعدتك لاتخاذ القرار المُناسب للعائلة.
  2. تنمية الوعي الماليّ للأطفال
    عندما يكون هناك مُناقشات بنّاءة عن المال بين الزوجين، فسيكون لهذا أثر إيجابي غير مُباشر على وعي الأبناء المالي، ويُساعدهم على استيعاب أهمّيَّة التّعامل الصَّحيح مع المال والتَّخطيط المالي الجيّد.
  3. استيعاب المخاطر وتقاسمها
    قد يكون للزوجة دور إيجابي عندما تواجه بعض المحن والمخاطر المالية وتقاسم الحمل معك مهما كان ثقيلاً، حيث تمنحك جُزء من راحة البال التي تُمكنك من التفكير بصفاء لإيجاد حلول فعّالة لمُعالجة الأزمات الماليّة ومن ثم تحسّين الوضع. فبدلاً من إلقاء اللّوم عليك لخسارة جُزء من أموالك، ستُشاطرك الزوجة هذه المحنة وتُساعدك على تعدّيها.
  4. تحقيق الّتوازن لخُطَّتك الاستثمارية
    إذا كُنت من المُستثمرين الذين يميلُون للمُخاطرة، فالحل يأتي مع إشراك زوجتك في إعداد خُطّتك الاستثماريّة. قد يُساعدك ذلك على خلق نوع ما من التَّوازن الماليّ. فالمرأة تميل بطبيعتها إلى التّأنّي و تبحث عن الأمان أكثر من الرجل.
  5. حماية عائلتك خلال فترة غيابك
    في هذه الحالة، يجب أن تكون الزوجة على علم بقيمة مُدّخرات زوجها، وفيما يحتفظ بأصوله واستثماراته. فإذا توفى - لا قدر الله- قد يظهر أشخاص يُطالبون العائلة بسداد مُستحقات على الزوج ليس لها أي حق أو عدم الاستفادة من جُزء من مُدّخرات الزوج المُودعة في حساب ما غير معروف.

ما هي المعلومات التي يجب مُشاركتها مع الزوجة؟

إليك أهم 5 معلومات يُفضّل مُشاركتها مع الزوجة:

  1. الحسابات المصرفيّة
    من أهم المعلومات التي يجب اطلاع الزوجة عليها هو اسم البنك والفرع الذي تتعامل معه، بالإضافة إلى أرقام حسابات التوفير والودائع لديك، حتى وإن كانت بأسماء أفراد الأسرة. يُمكن أن يشمل الأمر الرقم التعريفي للخدمات المصرفية عبر الإنترنت وكلمة المرور، ورقم بطاقة الخصم، وما إلى ذلك.
  2. وثائق التأمين
    إذا قُمت بالتَّعاقد مع شركة التأمين من أجل حماية أفراد عائلتك من المخاطر الماليّة المُستقبليّة حال حدوث أي مكروه لك - لا قدر الله- أو لديك خُطط ادّخار واستثمار معهم، عليك إطلاع زوجتك بالبيانات الخاصة بوثائق التأمين التي حصلت عليها مثل رقم الوثيقة، أقساط التأمين، تاريخ استحقاق الأقساط، قيمة الوثيقة وغيرها. حتى تتمكن من مُساعدتك في تحقيق أهدافك المرغوبة من وراء التأمين. فقد لا يمكن الاستفادة مما خطّط له لأنهم ليسوا على علم بها.
  3. خُطط الاستثمار
    يُفضّل مُشاركة معلومات الصناديق والأوراق الماليّة التي تستثمر بها مع زوجتك مثل أرقام الحسابات، تفاصيل هوية التّداول، المبلّغ الشّهريّ المُخصّص للاستثمار.
  4. القُروض المُستحقَّة
    يجب أن تكون الزوجة على علم بتفاصيل القُروض التي حصلت عليها، من حيث الجهة المُقرضة و أقساط السداد ومُدة انتهاء سداد أقساط القُروض؛ حتى يُمكنها مُساعدتك في سداد الأقساط الشّهريّة من خلال إدارة الميزانيَّة وتقليل النَّفقات.
  5. حفظ الوثائق والمُستندات الماليَّة
    اطلع زوجتك على كل ما تقوم بحفظه من وثائق ومُستندات ماليّة الخاصة بالأصول و الاستثمارات والمُدَّخرات وأيضاً الدَّيون.

Comments (0)

Leave a comment